الرئيسية » مواضيع مميزة » القرفة cinnamon التركيب الكيميائي و الفوائد الصحية1

القرفة cinnamon التركيب الكيميائي و الفوائد الصحية1

القرفة cinnamon التركيب الكيميائي و الفوائد الصحية

تعريف القرفة

القرفة هي توابل تُستخرج من لحاء أشجار القرفـة،وتدخل في تحضير العديد من الأطعمة والمشروبات. هناك أربعة أنواع رئيسية من القرفـة:

  1. قرفـة كاسيا (Cassia cinnamon) أو القرفـة الصينية (Chinese cinnamon): هذا النوع هو الأكثر استخدامًا وشيوعًا في المتاجر. يُعرف أيضًا بالقرفـة “العادية”، ويتميز برخص سعره.
  2. القرفـة الحقيقية أو القرفـة السيلانية (Ceylon cinnamon): تتميز بطعم أخف وأقل مرارة.
  3. القرفـة الإندونيسية (Indonesian cinnamon): تسمى أيضًا سيناموموم بورماني (Cinnamomum burmanni).
  4. القرفـة الفيتنامية: تسمى أيضًا سيناموموم لويروي (Cinnamomum loureiroi).

والمادة الفعّالة الرئيسية فيها هي السينامالدهيد. ومن الناحية الكيميائية، تحتوي القرفـة على مجموعة متنوعة من المركبات العضوية، بما في ذلك الألدهيدات والفينولات والتربينات، ولكن السينامالدهيد هو المكون الرئيسي الذي يعطي القرفـة نكهتها ورائحتها القوية. و عموما تتكون القرفـة من المركبات الكيميائية الآتية:

  1. سينامالدهيد (cinnamaldehyde): يوجد في الزيت العطري.
  2. البروسيانيدين (procyanidins): له نشاط مضاد للأكسدة.
  3. كاتيشين (catechins): له نشاط مضاد للأكسدة.
  4. حمض سيناميك (cinnamic acid).

وتتميز القرفـة برائحتها العطرية ونكهتها الحارة والحلوة في نفس الوقت. تستخدم على نطاق واسع في الطهي وصناعة المثلجات والحلويات. وتحتوي القرفـة على العديد من المركبات الكيميائية المهمة مثل السينامالديهيد والكمفور والبينين وغيرها. كما تحتوي أيضًا على العناصر الغذائية المفيدة مثل الألياف وفيتامين ك والمعادن مثل الكالسيوم والحديد والمنغنيز. يعتبر استخدام القرفـة جزءًا رئيسيًا من تقاليد الطهي والعلاجات العشبية في العديد من الثقافات.

القرفة cinnamon التركيب الكيميائي و الفوائد الصحية

استخدامات القرفة

تُستخدم القرفـة في مجموعة متنوعة من الاستخدامات العامة والطبية. واحدة من استخداماتها الرئيسية هي كتوابل طعام تستخدم لإضافة نكهة فريدة ودافئة للأطباق المختلفة مثل الكعك والحلويات والعصائر. فضلاً عن ذلك، يُعتقد أيضًا أن القرفـة لها خصائص مضادة للميكروبات، ولذلك فهي تستخدم بشكل شائع في الصناعة الدوائية والصابونية كمادة مضادة للبكتيريا والفطريات. كما يعتقد بعض الأشخاص أن القرفـة لها خصائص منشطة للجهاز الهضمي ومنظمة لمستوى السكر في الدم، لذلك يتم استخدامها في بعض المكملات الغذائية التي تهدف إلى تحسين الصحة الهضمية وعلاج مشكلات السكري. بشكل عام، يُعد استخدام القرفـة منتشرًا في عدة صناعات وتطبيقات مختلفة نظرًا لخصائصها المميزة وتأثيراتها الصحية المحتملة.

فوائد القرفة في الصحة

تُعَد القرفـة من التوابل الشهيرة والمعروفة في جميع أنحاء العالم، وتحظى بشعبية كبيرة نظرًا لفوائدها الصحية المذهلة. تحتوي القرفـة على مضادات الأكسدة التي تساهم في تقوية جهاز المناعة ومكافحة الالتهابات. بالإضافة إلى ذلك، يُعتَقَد أن القرفـة لديها تأثير تنظيم مستويات السكر في الدم، مما يُساعد في السيطرة على مرض السكري. كما تُعزز القرفـة صحة القلب والأوعية الدموية عن طريق خفض مستويات الكولسترول الضار. أيضًا، تساعد القرفـة في تحسين عملية الهضم وتخفيف الالتهابات في الجهاز الهضمي. بفضل خصائصها المضادة للبكتيريا والفطريات، يُعتَقَد أن القرفـة تحسن صحة الجهاز التنفسي وتخفف أعراض الربو والتهاب الجيوب الأنفية.

استخدامات القرفة في الطهي والتحضير الغذائي

تُستخدم القرفـة بشكل واسع في الطهي والتحضير الغذائي بسبب نكهتها المميزة وقوامها المناسب. يتم استخدام القرفـة المطحونة في تحضير العديد من الأطباق كالكعك والبسكويت والتوتو والحلويات الأخرى. كما يُضاف اليها في الكثير من المشروبات الساخنة مثل الشاي والقهوة والمشروبات اللاتيه. القرفـة تعطي الطعام نكهة دافئة ومميزة وتساهم في إضفاء الرونق على الأطباق وإثراء قائمة الخيارات الغذائية. يمكن أيضًا استخدام القرفـة في تحضير الصلصات والمربى والمتبلات لإضافة طعم فريد ورائحة طيبة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدام القرفـة لتبخير الأطعمة مثل الدجاج أو اللحم لإضافة نكهة إضافية وتحسين القوام للوجبات.

القرفة كعلاج طبيعي

تعتبر القرفـة من المواد الطبيعية التي تستخدم كعلاج للعديد من الحالات الصحية. فهي تحتوي على مركبات مضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة التي تساعد في تقوية جهاز المناعة والحماية من الأمراض. تُستخدم القرفـة أيضًا في علاج بعض مشاكل الجهاز الهضمي مثل الغازات الزائدة والحموضة، حيث تساهم في تهدئة الجهاز الهضمي وتحسين عملية الهضم. وليس هذا فحسب، فقد تمت دراسة فوائد القرفـة في مساعدة في تخفيف آلام العضلات والمفاصل، وتنظيم مستويات السكر في الدم. وبفضل مضادات الأكسدة الموجودة فيها، تُعَد القرفـة مفيدة في الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية والحد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

القرفة وتأثيرها على الجسم

للقرفـة تأثيرات متعددة على الجسم البشري. تحتوي القرفـة على مركبات تُعرف باسم الفينولات، وهي مركبات ذات خصائص مضادة للأكسدة، والتي تلعب دورًا مهمًا في الحماية من الأضرار الناجمة عن الجذور الحرة. بفضل خصائصها المضادة للألتهابات، يمكن أن تساعد القرفـة في تقليل التورم والالتهابات في الجسم. بالإضافة إلى ذلك، لها تأثيرات إيجابية على وظيفة الدماغ والذاكرة، حيث يُعتقد أنها تعمل على تحسين الانتباه والتركيز. وتظهر بعض الدراسات أيضًا أن القرفـة يمكن أن تقلل من مستويات السكر في الدم، وتحسين استخدام الجسم للأنسولين، مما يسهم في السيطرة على مرض السكري. وبما أن للقرفـة خصائص مضادة للبكتيريا والفطريات، فإنها يمكن أيضًا أن تعزز من جهاز المناعة وتساعد في مكافحة العدوى. قد يكون استخدامها مفيدًا أيضًا في تسكين الآلام وتحسين صحة القلب وتقوية العظام.

فوائد القرفة Cinnamon benifits

 

بوسترات (لوحات) كيميائية بدقة عالية (أكثر من 25 لوحة) من تصميم الأستاذ أكرم أمير العلي

تجارب كيميائية سهلة و شيقة و ممتعة (10) Amazing Chemistry Experiments

رابط الموقع على الإنستجرام اضفط هنا 

مقالات قد تفيدك :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.